عن الكلية

كلية التربية الرياضية

IMG-20210930-WA0060

عن الكلية

أنشئت كلية التربية الرياضية كإحدى الكليات العلمية بجامعة صنعاء بالقرار الجمهوري رقم (26) الصادر بتاريخ 27/ 4 /2008م.
منذُ سنوات طويلة والرياضيين في بلادنا يراودهم الطموح بوجود مؤسسة أكاديمية تقوم بإعداد وتأهيل الكوادر الرياضية في مختلف المجالات والأنشطة الرياضية على أسس علمية صحيحة تساهم في تطوير الحركة الرياضية والوعي الرياضي في المجتمع اليمني.
وبفضل الله عز وجل ومن ثم بفضل الجهود المخلصة والنوايا الصادقة والرعاية الكاملة للقيادة السياسية والجهود المثابرة لوزارة الشباب والرياضة والمتمثلة بالأستاذ الدكتور/ عبد الوهاب راوح وزير الشباب والرياضية في ذلك الوقت، تحول هذا الطموح الى حقيقة واقعية وملموسة وذلك بصدور القرار الجمهوري رقم (4) لسنة 1996م والخاص بإنشاء المعهد العالي للتربية البدنية والرياضية كمؤسسة علمية وتعليمية تهدف الى إعداد وتأهيل الكوادر الرياضية، ويتمتع بالشخصية الاعتبارية ويرتبط مباشرة بوزير الشباب والرياضة.
وفي العام الدراسي 1996م/1997م بدأ المعهد باستقبال أول دفعة من طلابه للدراسة في المستوى الأول حيث بلغ عددهم (35) طالباً، وفي العام الدراسي 97/1998م أستقبل المعهد الدفعة الثانية وبلغ عددهم (60) طالباً، وأستقبل المعهد الدفعة الثالثة خلال العام 98/1999م وبلغ عددهم (60) طالباً، وفي العام 99/2000م أستكمل المعهد استقبال الدفعة الرابعة وبلغ عددهم (70) طالباً.
واستمر المعهد في تخريج وتأهيل الكوادر الرياضية حتى عام 2008م وبعد ذلك تم الغاء القرار السابق وصدر قرار جمهوري رقم (26) لسنة 2008م بضم المعهد إلى جامعة صنعاء تحت مسمى كلية التربية الرياضية وتخضع لقانون الجامعة بكل ما يتعلق بشؤونها الداخلية والخارجية.
وأصبحت كلية التربية الرياضية واحدة من أهم كليات جامعة صنعاء تحظى باهتمام مستمر ويتم الدفع بها الى أن ترقى بمكانتها العلمية والعملية الى الافضل.
وقد استقطبت الكلية الأساتذة المتميزين من الأقطار العربية والعالمية، من مختلف أقطار العالم. وتم تأهيل كادر يمني وإحلاله محل الكادر الأجنبي بصورة تدريجية وأصبح الكادر ألان يمنيا خالصاً.
ومثلت الكلية نقطة انطلاق لتعليم التربية الرياضية في اليمن، حيث استوعبت الكثير من الطلبة المتفوقين ووفرت الكلية اتفاقيات التوأمة بين مختلف الجامعات العربية منها الجامعة الأردنية، وجامعة حلوان، وجامعة الجزائر، وأمدت اليمن بكوادر عالية التأهيل. وقد تخرج من الكلية من برامجها المختلفة حتى الأن (22) دفعة أثبتوا جدارتهم وقدراتهم المهنية والعلمية، حيث انخرطوا في تقديم الخدمات المرتبطة بالتربية الرياضية في مختلف المؤسسات ومراكز التدريب المختلفة. كما أن مجموعة كبيرة من أوائل الدفع التحقت بهيئة التدريس بالكلية الأم وتم تأهيليهم للدراسات العليا وأصبحوا حاليا هم أعضاء الهيئة التدريسية.
اكتسبت الكلية خلال السنوات الدراسية المتلاحقة سمعة أكاديمية عالية واجتذبت الطلاب من مختلف محافظات الجمهورية ويتقدم للالتحاق بالكلية سنويا أكثر من (50 – 80) طالب وطالبة، يخضعون لامتحان القبول والمفاضلة، وتقبل الكلية أفضل الطلاب وأقدرهم على الاستمرار في البرامج الدراسية.
لقد كان ولا يزال الهدف من إنشاء كلية التربية الرياضية بجامعة صنعاء هو تأهيل كادر علمي متكامل ذو كفاية علمية ومهنية عالية يساهم في تقديم خدمات للمجتمع ويشارك في البحوث العلمية المرتبطة بذلك داخل وخارج اليمن.
وبناً عليه سعت الكلية بمواكبة التطور المتسارع في مجال التربية الرياضية من خلال إعداد ورش عمل خاصة برفع كفاءة أعضاء هيئة التدريس وتدريبهم في مجال تطوير المناهج والتدريس وبناء الاختبارات وإجراء البحوث العلمية المرتبطة بذلك.
وقد كان للدورات واللقاءات الكثيرة بين أعضاء هيئة التدريس والإداريين, والمستفيدين والطلاب نتائج ايجابية عظيمة، لعل أهمها التوجه الجاد في إجراء عملية التقييم الذاتي الذي ترسخ في بداية عام 2021 عندما أصدر رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور القاسم محمد عباس قراراً بتشكيل اللجنة العليا للتقييم الذاتي، والتي قامت بدورها بالنزول للكليات وإعطاء التوجيهات لقيادات الكليات الأكاديمية والإدارية بتشكيل فرق التقييم الذاتي للبرامج الأكاديمية وتوزيعهم بحسب تخصصاتهم طبقاً للمعايير الثمانية للتقييم الذاتي الواردة بدليل مجلس الاعتماد الأكاديمي وضمان جودة التعليم العالي بالجمهورية اليمنية.

كلمة العميد

لم تعد جامعة صنعاء مؤسسة لتلقي العلم ولا معامل للبحث العلمي فقط بل كانت وستظل دوماً مؤسسة اجتماعية تتطلع بدورها الحيوي في خدمة قضايا مجتمعها وتنمية قدرات ابنائها، وكلية التربية الرياضية احدى وحدات الجامعة لها نشاطها العلمي والتطبيقي المتميز، والذي يتخرج منها سنوياً الكثير من الكوادر والمؤهلين في مرحلتي البكالوريوس والماجستير، وكنا نطمح الى برنامج الدكتوراه وها هو اليوم قد تحقق الحلم بفضل جهود اساتذتها الافاضل ويساهم في ذلك جهاز اداري متميز.
وتُعد كلية التربية الرياضية من الكليات التطبيقية التي تسعى من خلال مقرراتها وموضوعاتها العلمية المتصلة بواقع احتياجات ومتطلبات المجتمع إلى رفد سوق العمل بالمدرسين والمدرسات الاكفاء في مجال التربية البدنية والرياضية وكذلك بإخصائي العلاج الطبيعي والتمرينات التأهيلية ومعدو البرامج الصحية الرياضية لمعالجة وتأهيل أمراض العصر المزمنة، والعديد من المدربين والإداريين في المجال البدني والرياضي، ونطمح مستقبل بإذن الله بتفعيل التخصصات العلمية المتعددة المتمثلة في التدريس والإدارة الرياضية، والعلوم الصحية والتأهيل الحركية والتدريب والألعاب الرياضية، راجيين من الله سبحانه وتعالى التوفيق والعون في ظل ظروف البلاد الصعبة والحصار والعدوان الغاشم.

عميد الكلية

أ. د. عبد الغني مجاهد مطهر
drabdolghanimotahar

آخر الأخبار

كلية التربية الرياضية

فريق كلية التربية البدنية يتوّج بلقب بطولة الرسول الأعظم للقوى بجامعة صنعاء

توّج فريق كلية التربية الرياضية بلقب بطولة الرسول الأعظم...

كلية التربية الرياضية

فيديو تعريفي عن الكلية

الكلية وخدمة المجتمع

كلية التربية الرياضية

تقوم كلية التربية الرياضية بتزويد سوق العمل بالمتخصصين في مجالات متعددة منها: –

  1. مدرسين في مختلف مدارس التعليم الأساسي والثانوي الحكومي والأهلي.
  2. موجهين في مختلف مدارس التعليم الأساسي والثانوي الحكومي والأهلي.
  3. مدربين في الأندية الرياضية.
  4. إداريين في وزارة الشباب والرياضة والهيئات التابعة لها.
  5. متخصصين في العلاج الطبيعي والتمرينات التأهيلية وعلوم الصحة والاصابات الرياضية.
  6. متخصصين في مجال علوم الحركة والبايوميكانيك.
  7. دراسة ومعالجة المشكلات التي يعاني منها المجتمع بطريقة علمية عن طريق طلبة الدراسات العليا.